أسرة الملاك ميخائيل بطوخ دلكه

سلام الرب يسوع معك يا زائر
 
الموقعالرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حلم رائع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Abanoub Sobhey
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 219
تاريخ التسجيل : 26/11/2009
العمر : 25
العمل/الترفيه : Servant of Christ

مُساهمةموضوع: حلم رائع   الخميس ديسمبر 03, 2009 1:15 pm


حلم رائع


اقراها وقول رأيك


توجد قصة جميلة
عن إمرأه حلمت أنها رأت ثلاث سيدات يـُصلين،
وعندما ركعن إقترب السيد المسيح منهم‎ .
فلما أتى إلى الأولى أحنى رأسه نحوها بعطف ونعمة ،
مبتسما إبتسامات المحبة القلبية
وتكلم معها بعبارات شجية خالصة حلوة‎ .
وإذ تركها تقــّدم إلى الثانية ،
ولكنه إكتفى بوضع يديه على رأسها المنحنى
ونظر إليها نظره واحده وتركها‎ .
أما المرأه الثالثة فمر دون أن يقف بجانبها أو يكلمها بكلمة
أو حتى ينظر إليها‎ .
عند ذلك قالت المرأه فى حلمها‎
( ما أعظم محبة السيد المسيح للأولى‎)
أما الثانية فأبدى إستحسانه نحوها فقط ،
ولكن لم تنل منه الثالثة ما نالته الأولى
من مظاهر العطف والمحبة القلبية‎
فلابد وأن تكون قد أحزنته جدا لأنه لم يكلمها ولا بكلمة ،
لا بل ولا إهتم حتى أن ينظر إليها مجرد نظره عابره‎
وبينما هى متفكره فى تعليل تصرف سيدها
المتفاوت مع النساء الثلاث
إذ السيد نفسه قد وقف بجانبها وقال‎
( ما أبعد تفسيرك لعملى عن الحقيقة‎ !
إن المرأه الأولى هى فى حاجه شديده
الى كل عطفى وعنايتى لتحفظ خطواتها فى طريقى الضيق ،
وتحتاج إلى محبتى وتشجيعى ومساعدتى كل دقيقة
من ساعات اليوم ، وبدون ذلك لا بد أن تسقط وتفشل‎ .
أما الثانية فلها إيمان أقوى ومحبة أعمق ،
وإنى على يقين فى ثقتها فـيّ مهما كانت الظروف
حولها ومهما‎
ساءت معاملة الناس لها
وأما الثالثة التى ظهر لك ِ بأنها لم تنل منى عناية
ولا حتى مجرد نظره بل الإهمال الكبير ،
هذه المرأه لها إيمان ومحبة من أسمى نوع ،
ولذلك فأنا أدربها الآن ، بعمليات سريعة وقوية ،
لأسمى وأقدس الخدمات. هذه المرأه تعرفنى وتثق بى‎
لدرجة أنها فى غنى عن الإعتماد على الكلمات‎
أو النظرات لتستدل منها على حبى لها أو مسرتى بها‎
إذ أنها تثق بى عندما العقل والشعور وكل شئ يقف ضدها ،
ذلك لأنها تعلم علم اليقين أنى أعمل لها‎
كل ما هو صالح للزمان الحاضر وللأبدية أيضا ،
كما تعلم أن أعمالى هذه وإن كانت لا تفهمها الآن‎
فسوف تنكشف لها فى المستقبل .....

هكذا يا إخوتى‎ ..
الله يتعامل معنا بالإيمان كلما تقدمنا فى الحياة الروحية ،
وكلما إزداد نمونا كلما نقص إعتمادنا على المشاعر والعواطف‎

يد الله

عندما يتأمل الانسان فى تفاصيل و احداث كل يوم سيرى يد الله و قد تدخلت فى ادق تفاصيل احداث هذا اليوم‎.
يد الله هى التى تفتح كل صباح فتشبعك و تشبع احبائك‎.
يد الله تسيج حولك فتحميك من مخاطر الطريق‎.
مجهودك فى العمل اساسى و لكن الله هو الذى يعطى النجاح‎. كما ان الطبيب يداوى و لكن الله هو الذى يشفى‎.
فترون وتفرح قلوبكم وتزهو عظامكم كالعشب وتعرف يد الرب عند عبيده اش‎66: 14
لكي ينظروا ويعرفوا ويتنبهوا ويتأملوا معا ان يد الرب فعلت هذا وقدوس اسرائيل ابدعه اش‎41: 20
يا رب اعطنى عيون ترى يدك و هى تعمل و قلب يحس
بمحبتك فأدرك بحق بكم انا مدين لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://stmichaelfamily.own0.com
 
حلم رائع
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أسرة الملاك ميخائيل بطوخ دلكه :: - ––-–•====• † • المنتدى الروحى • † •====•–--– - :: † قصص روحية †-
انتقل الى: