أسرة الملاك ميخائيل بطوخ دلكه

سلام الرب يسوع معك يا زائر
 
الموقعالرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الكتاب الاسود

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mora love jesus
مشرف قسم
مشرف قسم
avatar

عدد المساهمات : 200
تاريخ التسجيل : 09/02/2010
العمر : 23

مُساهمةموضوع: الكتاب الاسود   الإثنين ديسمبر 06, 2010 10:19 am

الكتاب الأسود
كان هناك ناظر لمدرسة داخلية، يتعلم فيها التلاميذ، ويبيتون فيها أيضاً. وحتى يتمكن هذا الناظر من السيطرة على التلاميذ وحفظ النظام في المدرسة وفي الغرف على الدوام، أحضر سجلاً كبيراً، وخصص لكل تلميذ صفحة كتب عليها اسم التلميذ. وكان يسجل لكل تلميذ في صفحته الأخطاء التي كان التلميذ يفعلها، حسب التاريخ. هذا سماه "الكتاب الأسود،" ليس فقط لأن غلافه كان أسوداً، بل لأنه يحتوي على الأفعال السيئة التي فعلها التلاميذ خلال العام. وفي نهاية كل سنة كان احتفال رأس السنة – بالنسبة لمعظم التلاميذ – هو أسوأ أيام السنة. لأن الناظر كان يجمع تلاميذ المدرسة في ختام السنة بالقاعة الرئيسية للمدرسة، ليعطيهم النصيحة للعام الجديد حتى لا تتكرر أخطاء العام الماضي. فيفتح "الكتاب الأسود،" ويبدأ في قراءة أخطاء كل تلميذ، ثم إعلان العقاب اللازم لها. ثم بعد ذلك يقول: يا فلان بعد كل هذا أرجو أن لا تكرر هذه الأخطاء مرة أخرى.
طبعاً هو كان يفعل ذلك لأجل هدف نبيل، هو أن يحذر التلاميذ من الوقوع في هذه الأخطاء مرة أخري في العام الجديد! لكن رغم ذلك لم يتوقف التلاميذ عن فعل هذه الأخطاء، بل وغيرها أيضاً الكثير.
لقد كره التلاميذ المدرسة، والناظر، واحتفال رأس السنة. وذلك بسبب هذا "الكتاب الأسود."




وفي إحدي السنوات، وفي ختام السنة، جمع الناطر التلاميذ، كالعادة. لكن هذه المرة كان الاجتماع في فناء المدرسة. ولأن الطقس في ديسمبر كان بارداً كالعادة، فقد أمر الناظر بإشعال النيران للتدفئة!
ثم أخذ بيده "الكتاب الأسود."
ثم قال: يا أولادي: أنا أعلم ما تفكرون فيه الآن. ثم صمت.
واستعد التلاميذ لـ "سماع الفضائح" التي فعلوها، و "التأنيب" و "العقاب!"




ثم قال: لكن عندي لكم هدية، رأيت أن أقدمها لكم قبل أي شئ!
ثم تقدم ببطء إلى النار المشتعلة في الوسط، وبيده الكتاب الأسود.
ثم قال: كل الأمور السيئة التي فعلتموها، لن تذكر في ما بعد!
وإذ قال هذا ألقى "الكتاب الأسود" في النار.
وفي دقائق قليلة احترق "الكتاب الأسود" بكل ما فيه.
ووسط الذهول قام التلاميذ، عانقوا بعضهم بعضاً، وعانقوا الناظر، وقد تعاهد كل واحد على أن يكون في السنة الجديدة إنساناً جديداً.
وكان أروع احتفال شهده الجميع، لأن "الكتاب الأسود" لم يعد موجوداً!
لقد احترق "الكتاب الأسود" وتم تدميره!




وهذا هو معنى الغفران.
منقول
ارجو تعليق و شعور كل من يقرا هذه القصة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الكتاب الاسود
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أسرة الملاك ميخائيل بطوخ دلكه :: - ––-–•====• † • المنتدى الروحى • † •====•–--– - :: † قصص روحية †-
انتقل الى: